ودع المنتخب الوطنى للشباب بطولة كأس العالم المقامة حالياً فى كولومبيا

Go down

20110810

Post 

عاجل ودع المنتخب الوطنى للشباب بطولة كأس العالم المقامة حالياً فى كولومبيا




02:21



جانب من المباراة





 ودع المنتخب الوطنى للشباب بطولة كأس العالم المقامة حالياً فى كولومبيا S820111004917
جانب من المباراة







ودع المنتخب الوطنى للشباب بطولة كأس العالم المقامة حالياً فى
كولومبيا، بعد هزيمته أمام المنتخب الأرجنتينى بنتيجة 2/1، فى دور الـ 16
للبطولة.

أحرز هدفى الأرجنتين لاميلا من ركلتى جزاء فى الدقيقتين 44 و63، فيما أحرز
محمد صلاح الهدف الوحيد لمصر من ركلة جزاء أيضاً فى الدقيقة 70.

الشوط الأول
جاءت أحداث الشوط الأول متكافئة بين المنتخبين، وإن سيطر الحذر على أدائهما
فى الدقائق الخمس الأولى ليشن بعضها التانجو الأرجنتينى بعض الهجمات
الخطيرة لكنها تصطدم بالحارس المتميز أحمد الشناوى ويستعيد المنتخب الوطنى
توازنه وينجح محمد حمدى فى شن هجمة فردية فى الدقيقة 9 ينجح حارس الأرجنتين
فى التصدى لها، وفى الدقيقة "10" يتلقى كارلوس لوكى لاعب التانجو الإنذار
الأول فى اللقاء بسبب إدعاء الإصابة فى منطقة الجزاء.

ويشن راقصو التانجو هجمة خطيرة فى الدقيقة "19" عن طريق اللاعب الخطير
لاميلا لا يجد أحمد حجازى سبيل لإيقافه سوى عرقلته، وبالفعل يحتسب الحكم
ركلة حرة مباشرة، ويتصدى لها نفس اللاعب لاميلا، ويسدد الكرة أعلى عارضة
الشناوى.

ويأتى رد الفراعنة سريعاً بهجمة منظمة فى الدقيقة "21 " بعد تمريرة سحرية
من محمد إبراهيم داخل منطقة الجزاء ليجد عمر جابر نفسه منفرداً بحارس
الأجنتين لكنه يتأخر فى تسديد الكرة.

ويحتسب حكم اللقاء ركنية لصالح فى الدقيقة "23" ينفذها لاميلا ولتجد رأسية أرجنتينية تصوبها تجاه القائم الأيسر للشناوى.

وفى الدقيقة "41" أثناء سيطرة الفراعنة يقوم راقصو التانجو بشن هجمة مرتدة
يحتسب من خلاله حكم اللقاء ركلة جزاء مشكوك فى صحتها على أثر عرقلة محمد
صلاح للاعب الأرجنتين، ويتصدى نجم التانجو "لاميلا" للركلة، محرزًا الهدف
الأول لمنتخب بلاده، لينتهى الشوط الأول بتقدم التانجو بهدف نظيف.

الشوط الثانى
تبدأ أحداث الشوط الثانى أكثر سخونة من جانب المنتخب المصرى، الذى سيطر
بشكل كامل على مجريات الأمور ويقوم بشن العديد من الهجمات بغاية إدراك هدف
التعادل وسط دفاع مستميت من جانب راقصى التانجو الذى ينجح فى إفشال كل
محاولات الفراعنة.

وفى الدقيقة 59 يتدخل ضياء السيد بتغيير هجومى بنزول أحمد حسن بدلاً من
أحمد توفيق ويرد عليه المدير الفنى لراقصى التانجو بتغير فى نفس الدقيقة
بنزول توربى بدلاً من فيريرا.

ويتكرر سيناريو نهاية الشوط الأول هجمة مرتدة للمنتخب الأرجنتيى فى الدقيقة
"62" ويعرقل عمر جابر مهاجم لاعب راقصى التانجو داخل منطقة الجزاء، ويحتسب
حكم اللقاء ركلة جزاء ثانية يحرز منها لاميلا الهدف الثانية له ولمنتخب
بلاده.

ويتدخل ضياء السيد مرة أخرى فى محاولة إنقاذ ما يمكن إنقاذه بدخول صالح جمعة بدلاً من محمد إبراهيم هداف الفريق.

ويستجمع أبناء ضياء السيد تركيزهم مرة أخرى، ويحتسب السويدى كارلوس ركلة
جزاء لصالح صالح جمعة بعد دفعه من قبل مدافع الأرجنتين فى الدقيقة 70،
ويتصدى لها محمد صلاح ويحرز الهدف الأول لصالح الفراعنة الصغار.

ويرمى السيد بآخر أوراقه فى الدقيقة "78" بنزول أيمن أشرف بدلاً من البديل صالح جمعة.

ويستمر المنتخب المصرى فى مسلسل الفرص الضائعة وتألق حارس المنتخب
الأرجنتينى اندرادا الذى يستبسل فى الزود عن مرماه لينتهى اللقاء بفوز
الأرجنتين 2/1 ويودع الفراعنة البطولة بعد أداء مشرف طوال المباريات
الأربعة التى خاضها أمام البرازيل وبنما والنمسا وأخيراً راقصى التانجو.


ودع المنتخب الوطنى للشباب بطولة كأس العالم المقامة حالياً فى
كولومبيا، بعد هزيمته أمام المنتخب الأرجنتينى بنتيجة 2/1، فى دور الـ 16
للبطولة.

أحرز هدفى الأرجنتين لاميلا من ركلتى جزاء فى الدقيقتين 44 و63، فيما أحرز
محمد صلاح الهدف الوحيد لمصر من ركلة جزاء أيضاً فى الدقيقة 70.

الشوط الأول
جاءت أحداث الشوط الأول متكافئة بين المنتخبين، وإن سيطر الحذر على أدائهما
فى الدقائق الخمس الأولى ليشن بعضها التانجو الأرجنتينى بعض الهجمات
الخطيرة لكنها تصطدم بالحارس المتميز أحمد الشناوى ويستعيد المنتخب الوطنى
توازنه وينجح محمد حمدى فى شن هجمة فردية فى الدقيقة 9 ينجح حارس الأرجنتين
فى التصدى لها، وفى الدقيقة "10" يتلقى كارلوس لوكى لاعب التانجو الإنذار
الأول فى اللقاء بسبب إدعاء الإصابة فى منطقة الجزاء.

ويشن راقصو التانجو هجمة خطيرة فى الدقيقة "19" عن طريق اللاعب الخطير
لاميلا لا يجد أحمد حجازى سبيل لإيقافه سوى عرقلته، وبالفعل يحتسب الحكم
ركلة حرة مباشرة، ويتصدى لها نفس اللاعب لاميلا، ويسدد الكرة أعلى عارضة
الشناوى.

ويأتى رد الفراعنة سريعاً بهجمة منظمة فى الدقيقة "21 " بعد تمريرة سحرية
من محمد إبراهيم داخل منطقة الجزاء ليجد عمر جابر نفسه منفرداً بحارس
الأجنتين لكنه يتأخر فى تسديد الكرة.

ويحتسب حكم اللقاء ركنية لصالح فى الدقيقة "23" ينفذها لاميلا ولتجد رأسية أرجنتينية تصوبها تجاه القائم الأيسر للشناوى.

وفى الدقيقة "41" أثناء سيطرة الفراعنة يقوم راقصو التانجو بشن هجمة مرتدة
يحتسب من خلاله حكم اللقاء ركلة جزاء مشكوك فى صحتها على أثر عرقلة محمد
صلاح للاعب الأرجنتين، ويتصدى نجم التانجو "لاميلا" للركلة، محرزًا الهدف
الأول لمنتخب بلاده، لينتهى الشوط الأول بتقدم التانجو بهدف نظيف.

الشوط الثانى
تبدأ أحداث الشوط الثانى أكثر سخونة من جانب المنتخب المصرى، الذى سيطر
بشكل كامل على مجريات الأمور ويقوم بشن العديد من الهجمات بغاية إدراك هدف
التعادل وسط دفاع مستميت من جانب راقصى التانجو الذى ينجح فى إفشال كل
محاولات الفراعنة.

وفى الدقيقة 59 يتدخل ضياء السيد بتغيير هجومى بنزول أحمد حسن بدلاً من
أحمد توفيق ويرد عليه المدير الفنى لراقصى التانجو بتغير فى نفس الدقيقة
بنزول توربى بدلاً من فيريرا.

ويتكرر سيناريو نهاية الشوط الأول هجمة مرتدة للمنتخب الأرجنتيى فى الدقيقة
"62" ويعرقل عمر جابر مهاجم لاعب راقصى التانجو داخل منطقة الجزاء، ويحتسب
حكم اللقاء ركلة جزاء ثانية يحرز منها لاميلا الهدف الثانية له ولمنتخب
بلاده.

ويتدخل ضياء السيد مرة أخرى فى محاولة إنقاذ ما يمكن إنقاذه بدخول صالح جمعة بدلاً من محمد إبراهيم هداف الفريق.

ويستجمع أبناء ضياء السيد تركيزهم مرة أخرى، ويحتسب السويدى كارلوس ركلة
جزاء لصالح صالح جمعة بعد دفعه من قبل مدافع الأرجنتين فى الدقيقة 70،
ويتصدى لها محمد صلاح ويحرز الهدف الأول لصالح الفراعنة الصغار.

ويرمى السيد بآخر أوراقه فى الدقيقة "78" بنزول أيمن أشرف بدلاً من البديل صالح جمعة.

ويستمر المنتخب المصرى فى مسلسل الفرص الضائعة وتألق حارس المنتخب
الأرجنتينى اندرادا الذى يستبسل فى الزود عن مرماه لينتهى اللقاء بفوز
الأرجنتين 2/1 ويودع الفراعنة البطولة بعد أداء مشرف طوال المباريات
الأربعة التى خاضها أمام البرازيل وبنما والنمسا وأخيراً راقصى التانجو.


ودع المنتخب الوطنى للشباب بطولة كأس العالم المقامة حالياً فى
كولومبيا، بعد هزيمته أمام المنتخب الأرجنتينى بنتيجة 2/1، فى دور الـ 16
للبطولة.

أحرز هدفى الأرجنتين لاميلا من ركلتى جزاء فى الدقيقتين 44 و63، فيما أحرز
محمد صلاح الهدف الوحيد لمصر من ركلة جزاء أيضاً فى الدقيقة 70.

الشوط الأول
جاءت أحداث الشوط الأول متكافئة بين المنتخبين، وإن سيطر الحذر على أدائهما
فى الدقائق الخمس الأولى ليشن بعضها التانجو الأرجنتينى بعض الهجمات
الخطيرة لكنها تصطدم بالحارس المتميز أحمد الشناوى ويستعيد المنتخب الوطنى
توازنه وينجح محمد حمدى فى شن هجمة فردية فى الدقيقة 9 ينجح حارس الأرجنتين
فى التصدى لها، وفى الدقيقة "10" يتلقى كارلوس لوكى لاعب التانجو الإنذار
الأول فى اللقاء بسبب إدعاء الإصابة فى منطقة الجزاء.

ويشن راقصو التانجو هجمة خطيرة فى الدقيقة "19" عن طريق اللاعب الخطير
لاميلا لا يجد أحمد حجازى سبيل لإيقافه سوى عرقلته، وبالفعل يحتسب الحكم
ركلة حرة مباشرة، ويتصدى لها نفس اللاعب لاميلا، ويسدد الكرة أعلى عارضة
الشناوى.

ويأتى رد الفراعنة سريعاً بهجمة منظمة فى الدقيقة "21 " بعد تمريرة سحرية
من محمد إبراهيم داخل منطقة الجزاء ليجد عمر جابر نفسه منفرداً بحارس
الأجنتين لكنه يتأخر فى تسديد الكرة.

ويحتسب حكم اللقاء ركنية لصالح فى الدقيقة "23" ينفذها لاميلا ولتجد رأسية أرجنتينية تصوبها تجاه القائم الأيسر للشناوى.

وفى الدقيقة "41" أثناء سيطرة الفراعنة يقوم راقصو التانجو بشن هجمة مرتدة
يحتسب من خلاله حكم اللقاء ركلة جزاء مشكوك فى صحتها على أثر عرقلة محمد
صلاح للاعب الأرجنتين، ويتصدى نجم التانجو "لاميلا" للركلة، محرزًا الهدف
الأول لمنتخب بلاده، لينتهى الشوط الأول بتقدم التانجو بهدف نظيف.

الشوط الثانى
تبدأ أحداث الشوط الثانى أكثر سخونة من جانب المنتخب المصرى، الذى سيطر
بشكل كامل على مجريات الأمور ويقوم بشن العديد من الهجمات بغاية إدراك هدف
التعادل وسط دفاع مستميت من جانب راقصى التانجو الذى ينجح فى إفشال كل
محاولات الفراعنة.

وفى الدقيقة 59 يتدخل ضياء السيد بتغيير هجومى بنزول أحمد حسن بدلاً من
أحمد توفيق ويرد عليه المدير الفنى لراقصى التانجو بتغير فى نفس الدقيقة
بنزول توربى بدلاً من فيريرا.

ويتكرر سيناريو نهاية الشوط الأول هجمة مرتدة للمنتخب الأرجنتيى فى الدقيقة
"62" ويعرقل عمر جابر مهاجم لاعب راقصى التانجو داخل منطقة الجزاء، ويحتسب
حكم اللقاء ركلة جزاء ثانية يحرز منها لاميلا الهدف الثانية له ولمنتخب
بلاده.

ويتدخل ضياء السيد مرة أخرى فى محاولة إنقاذ ما يمكن إنقاذه بدخول صالح جمعة بدلاً من محمد إبراهيم هداف الفريق.

ويستجمع أبناء ضياء السيد تركيزهم مرة أخرى، ويحتسب السويدى كارلوس ركلة
جزاء لصالح صالح جمعة بعد دفعه من قبل مدافع الأرجنتين فى الدقيقة 70،
ويتصدى لها محمد صلاح ويحرز الهدف الأول لصالح الفراعنة الصغار.

ويرمى السيد بآخر أوراقه فى الدقيقة "78" بنزول أيمن أشرف بدلاً من البديل صالح جمعة.

ويستمر المنتخب المصرى فى مسلسل الفرص الضائعة وتألق حارس المنتخب
الأرجنتينى اندرادا الذى يستبسل فى الزود عن مرماه لينتهى اللقاء بفوز
الأرجنتين 2/1 ويودع الفراعنة البطولة بعد أداء مشرف طوال المباريات
الأربعة التى خاضها أمام البرازيل وبنما والنمسا وأخيراً راقصى التانجو.






 ودع المنتخب الوطنى للشباب بطولة كأس العالم المقامة حالياً فى كولومبيا 53449156 
 ودع المنتخب الوطنى للشباب بطولة كأس العالم المقامة حالياً فى كولومبيا A3e7be10
Mekkey
Mekkey
Admin
Admin

عدد المساهمات : 918
تاريخ التسجيل : 2011-03-15
العمر : 26
الموقع : mekkey.hooxs.com

http://mekkey.hooxs.com

Back to top Go down

Share this post on: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

 
Permissions in this forum:
You cannot reply to topics in this forum