ألا هُــــــبّــــــي قصيدة

Go down

ألا  هُــــــبّــــــي قصيدة Empty ألا هُــــــبّــــــي قصيدة

Post by hafiz khuffash on Sat Apr 23, 2011 1:27 pm

ألا هُــــــبّــــــي
ألا هبّي لصَحـوِكِ ، واسمعينـا أفيقي، قد طغى الأوباشُ فينـا
رؤوسُ النـاسِ أوغـادٌ خزايـا إذا نطـق البويـشُ فمهطعينـا
أباحوا بيضـة الإسـلام ظهـراً وباعوا القدس بيـع الزاهدينـا
إذا بطشوا بأهل الديـن كانـوا كمثـل الأسْـدِ تحتـزُّ الوَتينـا
وإن سمعـوا بمقـدمِ كندلـيـزا كمثلِ أرانـبٍ دخلـت عرينـا
همُ الأدنونَ فـي كـل البرايـا وقد سقطوا بنعـلِ الساقطينـا
إذا سمعـوا كـلامَ الله ثــاروا وإن سمعوا البُوَيْـشَ فمُخْبِتينـا
وقد فقهوا الخضوعَ بكـل فـنٍّ وغابوا فـي المهانـةِ ذائبينـا
يُحَرّكُ جيشُهـم شرقـاً وغربـاً وإن ضُرِبوا تراهمْ "صابرينـا"
فهل صبروا علـى أحَـدٍ بيـومٍ أم انتقمـوا ِلئامـاً مجرميـنـا
أطاعوا الكفر في ظلـمٍ وجـورٍ وعاشـوا لليهـودِ متابعيـنـا
وما صحبوا الكرام بل استماتـوا بحـب الإمّعـات الراقصينـا
وشـادوا للتخنـثِ كـلّ وكـرٍ وعاشوا الكفرَ منهجَهـم ودينـا
وعـادَوا ربهـم كفـرا وغِيّـا ودانـوا للأجانـبِ صاغرينـا
أفيقوا يـا ذرى الدنيـا أفيقـوا لنصر الديـن مثـل الأوّلينـا
فهبّوا كي نقيـم الديـنَ قسـرا ونأتـي بالملـوكِ مصفديـنـا
ونثـأر للكـرامِ بـكـلّ أرض ونزحف بالجيوش لكـل مينـا
ونكتب في الجهادِ سطور عـزّ لنمسـحَ بالقنـا ذلّ السنيـنـا
إذا اجتمعوا ففي غـيٍ وخـزي علـى وهـي الإرادة قابعيـنـا
تراهـم لليـهـود أداة ســوءٍ على بطـش وقتـل صابرينـا
وإن خرجت جموع الناس تغلي لتنكـر ذلهـم أبــد السنيـنـا
تراهم يضربـون بغيـر حـق رصاصا في القلوب يقـرّ فينـا
ألا هبـي فـديـن الله يـدعـو فأيـن جحافـل التحريـر فينـا
ومسرى الطهر منتهـك ينـادي جيوشـا تزدهـي بالدارعيـنـا
وبيـت الله منكسـر حـزيـن ينـادي ياجمـوع المسلميـنـا
أغيثوا صرخة في القدس تعلـو وفـي بـغـداد أمِّ الصادقيـنـا
وفي البشنـاق والشيشـان وزرٌ يُحمّـل للمـلـوك الخائنيـنـا
وجيـشٍ لا تحركـه الـرزايـا وقـومٍ فـي النفـاق مداهنينـا
ألا هبي ففـي جسـدي جـراحٌ ولا تشفـى بغـيـر المقبليـنـا
ألا هُبـي فـفـي قلـبـي أوارٌ سيحرقُ من يوالـي الكافرينـا
ألا هبـي ففـي نفسـي لهيـبٌ سيأكل من أقـام الخـزي فينـا
ويحمِلُ طغمةَ الأوبـاشِ جمعـاً لتُلقـى فـي مهـاوي الهالكينـا
ويقلعُ جذرَ من صنعوا المخازي وذلّواتحـت نـعـلِ العابثيـنـا
وكانوا في الصلاةِ وراءَ بَـوْشٍ إذا أُمِـروا يخـرّوا ساجديـنـا
إذا مـا قلـتَ سبحـان الإلـهِ رأوْهـا منـكَ إرهابـاً دفينـا
وإن أفصَحـتَ أن الكفـرَ وزرٌ يقولـوا ذا كــلام المعتديـنـا
إذا ذُكـرَ الإلـهُ فشـرُّ خطْـبٍ يثـوروا كالبهـائـمِ نافريـنـا
وإن ذُكرَ الرئيسُ فخيـرُ رمْـزٍ عدوُّ الجـوعِ أطعمهـمْ سِنينـا
ومنْ شتَمَ الإلهَ فـذاكَ حـرٌ!!!! ومن شتمَ الرئيس غـدا سجينـا
ومن أحيا المراقـصَ فاجـراتٍ وصب الـراحَ عنـد المترفينـا
ففـنٌ لا يعـاب، ولا يجـازى بغير الشكرِ من أحيـى الحنينـا
ومن فتح البنوك لحـرب ديـن وشـرّعَ للربـا دربـا مهينـا
يقولوا ذاك مـن لـبِّ اقتصـادٍ وروحُ العصـرِ تُلزمُنـاهُ دينـا
ومن منع الصبيَّـة مـن عُـريٍّ وألبَسَهـا كسـاءَ الصالحيـنـا
وأفْهمَهـا بـأن الديـنَ طهـرٌ وسيّرهـا بـدربِ المهتديـنـا
يقولـوا ذاك جُـرمٌ لا يُـدانـى ومـسٌ بالحرائـرِ ليـس دينـا
وعَوْدٌ للمضـاربِ والصحـارى وعيشٌ فـي زمـان الغابرينـا
فـإن الحـقَّ أن تُبـدي جمـالاً فقـدْ خُلـقَ الجمـالُ ليستَبينـا
ألم تُخلـق زهـور الـوردِ إلا لتغشاها عيـونُ الناظرينـا!!
وقد تبعوا الفجـور بكـل دربٍ وشادوا للضلالـة كـلَّ مينـا
ترى الديوثَ في صعُـدٍ عميـداً على رأس العبـادِ غـدا مكينـا
وأهـل الحـق مقعدُهـم ذليـلٌ وأهل الخزيِ قد دخلوا العرينـا
وحاكمُنـا مخنـثُ كـلِّ وكـرٍ وزوجتُـهُ مـنـالُ الطالبيـنـا
تنـضُّ ثيابَهـا زهـواً وفخـراً وتظهر في غـلافِ الناشرينـا
حَصانٌ لا تمسٌ برغـمِ عـرْيٍ بفضل ظـلِّ "أميـرِ المؤمنينـا"
ومن عجبي فأهلُ العلـمِ تدنـو وتُفتـي مـن فُتـاتِ المارقينـا
وقد جعلوا الزعيمَ بكـلِّ قطـرٍ سليلَ الطهرِ رمـزَ الطاهرينـا
فأصـل ملوكِنـا فهـرٌ قريـشٌ وقد حضرَ "العمائـم" شاهدينـا
وقالـوا ذاكَ أصـلٌ لا يُدانـى وهـذي دولـةُ القـرآنِ فيـنـا
علـيٌّ قـد أقـامَ العـدلَ فيهـا ومن يعصيهِ كانـوا خارجينـا
فيا أهـل النفـاقِِ بكـلِّ قطـر شهدتـمُْ بالخيـانـة كاذبيـنـا
عليٌّ قـد أقـام الديـنَ عـدلاً إماماً فـي طريـق الراشدينـا
وما رُؤيَ الأميرُ حسيـر َرأسٍ فقد كان المهيبُ يُـرى رزينـا
أينسبُ للمهيـبِ دعـاةُ عـريٍ أقاموا فـي الشواطـئِ راتعينـا
أينسبُ للرزيـن غـلاة فسـقٍ ثُـواةٌ فـي المقامـرِ عاكفينـا
أينسـبُ للهداةِ رؤوسُ خــزيٍ أضاعوا القدسَ والأقصى الحزينا
أيلحـق بالمنـارةِ مـن تنـادَوْا لحلـفِ البـوشِ ذلاًّ خاضعينـا
أمِنْ آلِ المحمّـدِ مَـنْ تباهَـوْا بعُريِ نسائِهـمْ عُريـاً مبينـا
وقد نشرتْ صحائفُ كلِّ قُطْـرٍ مخازيهـمْ علـى مـرِّ السنينـا
ألا هبي ففـي الأنفـاسِ شـوقٌ لرفـعِ خلافـةِ الإسـلامِ فينـا
نُطهّرُ رجسَ منْ تبِعوا السُّكارى وعاثُوا فـي الممالـكِ مفسدينـا
ألا هبّي فنصرُ الديـنِ فـرضٌ فلا عاشـتْ نفـوسُ الخائرينـا
ولا عاشَ الرضيُّ بحكـمِ كُفـرٍ قنـوعٍ بالمهـانـةِ مستكيـنـا
ألا هبّـي نـداءُ الديـنِ يعلـو وقدْ صُخّـت مسامـعُ كافرينـا
يُزَلزَلُ دينُهـم فـي كـلِّ يـومٍ ويُظهرُ نقصَهُ سُنـنٌ "مضِينـا"
ويَظهَر في سبيل الحـق جمـعٌ تنـادَوْا للخلافـةِ مسرعيـنـا
يشقـون العُبـابَ علـى يقيـنٍ بنصـرِ للإلـهِ غـدا مبيـنـا
تَقـدَّم جمعَهـم شيـخٌ عطـاءٌ حَـرِيٌ بالقيـادةِ لـن يليـنـا
يقضّـي ليلَـه حشـداً لجيـشٍ عظيمٍ كـي يقيـم الديـنَ فينـا
سألـت الله ينـصـرهُ بجـنـد ملائكـةٍ غـضـابٍ قادريـنـا
ليلقـى ربـه جـذِلاً رضـيّـا بـأن قامـت خلافـةُُ راشدينـا

hafiz khuffash
عضو جيد
عضو جيد

عدد المساهمات : 107
تاريخ التسجيل : 2011-03-18
العمر : 27

Back to top Go down

Back to top


 
Permissions in this forum:
You cannot reply to topics in this forum